الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

أبو الحسين معجب برائه

أبو الحسين معجب برائِهِ

لا يقبل الشُّورى منَ اَصْدقائِهِ

فلعنة اللَّهِ على إخائِهِ

وأَدْخَلَ الأجردَ في وَجْعَائِهِ

يسبح في الجهل وفي طَخْيائِهِ

وهو لدى الإخوان من جفائِهِ

ومِنْ تَعَدِّيه ومن إلوائِهِ

بالحق إذ جَارَ على أعدائِهِ

قَمَرْتُهُ الفرخَ على ضُغائه

فما يفي وكِعْتُ عن دوائِهِ

إنَّ البخيل ميتٌ بدائِهِ

وأمرُهُ كلٌّ إلى ورائِهِ

لكنني أفرِط في اقتضائِهِ

وأَستخير اللَّه في إقصائِهِ

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة هجاء ونوعها عموديه من بحر الرجز


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس