الديوان » العصر الاموي » حارثة بن بدر الغداني » سلم على الدار أقوت بعد آباد

عدد الابيات : 8

طباعة

سلّم على الدار أقوَت بعد آبادِ

قفراً بطارف أعلى ذات إمهادِ

الدار لم يبق منها ريثما لقيت

إلا مضاربَ أطيابٍ وأوتادِ

كأنها بالفيافي يوم مطلعها

من بطن ذات السنا أخلاق أبراد

فما تبَيّنتُها حتى وقفت بها

وطال بالطرف إفراعي وإصعادي

فانهلّت العين من عرفانها سكباً

نصح السقاةِ لجَمٍّ ماء أعرادِ

فظلت كالشارب النشوان محتبساً

يوما طويلا على عنسٍ وأقتادِ

أُراسِل الطرف وهناً ثم أعطفهُ

في متشتى ومصطافٍ ومرتادِ

إذ لا النوى بين أهلينا مُفَرَّقِّةٌ

ولا المُكَتّم من أسرارِنا بادِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن حارثة بن بدر الغداني

avatar

حارثة بن بدر الغداني حساب موثق

العصر الاموي

poet-Haritha-bin-Badr-Al-Ghadani@

57

قصيدة

13

متابعين

حارثة بن بدر بن حصين التميمي الغداني.تابعي، من أهل البصرة، وقيل أدرك النبي (صلى الله عليه وسلم)، له أخبار في الفتوح، وقصة مع عمر، ومع عليّ، وأخبار مع زياد وغيره، ...

المزيد عن حارثة بن بدر الغداني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة