الديوان » العصر الايوبي » العماد الأصبهاني »

بشرى الممالك فتح قلعة منبج

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

بُشرى الممالكِ فتحُ قلعةِ منبجٍ

فلْيَهْنِ هذا النصرَ كلُّ متوَّجِ

أُعطيتَ هذا الفتح مفتاحاً به

في الملك يَفتحُ كلَّ بابٍ مُرتج

وافى يبشِّرُ بالفتوح وراءَهُ

فانهضْ إليها بالجيوشِ وعرِّجِ

أبشرْ فبيت القدس يتلو منبجاً

ولَمنبجٌ لسواهُ كالأنموذجِ

ما أَعجزتكَ الشُّهب في أبراجها

طلباً فكيفَ خوارجٌ في أَبرُجِ

ولَقَدرُ مَنْ يعصيكَ أَحقرُ أَن يرى

أَثرَ العبوس بوجهكَ المتبلِّجِ

لكنْ تُهذِّبُ مَنْ عصاكَ سياسةً

في ضمنها تقويمُ كلِّ مُعوَّجِ

فانهدْ إلى البيتِ المقدَّسِ غازياً

وعلى طرابلسٍ ونابلسٍ عُجِ

قد سرتَ في الإسلام أَحسنَ سيرة

مأْثورةٍ وسلكتَ أَوضحَ منهجِ

وجميع ما استقريتَ مِن سُنَن الهُدى

جَدَّدْتَ منه كلَّ رسمٍ مُبهجِ

معلومات عن العماد الأصبهاني

العماد الأصبهاني

العماد الأصبهاني

محمد بن محمد صفي الدين بن نفيس الدين حامد بن ألُه، أبو عبد الله، عماد الدين الكاتب الأصبهاني. مؤرخ، عالم بالأدب، من أكابر الكتاب. ولد في أصبهان، وقدم بغداد حدثاً، فتأدب..

المزيد عن العماد الأصبهاني

تصنيفات القصيدة