الديوان » المخضرمون » معن المزني » أمن آل ليلى الطارق المتأوب

عدد الابيات : 12

طباعة

أَمِن آلِ لَيلى الطارِقُ المُتَأَوِّبُ

وَقَد سَبَقَ النسرَ السِماكُ المصَوِّبُ

سَرَت مِن قُرى الغَرّاءِ حَتّى اِهتَدَت لَنا

وَدوني حَزابِيُّ الطَوِيِّ فَيَثقُبُ

وَقَد واعَدَتنا أَن تُلاقيَ في مِنىً

فَلا الوَ أَيُ مَصدوقٌ وَلا الحُبُّ يَذهَبُ

وَلا خَيرَ في لَيلى لَهُ غَيرَ أَنَّها

لَهُ حَزَنٌ إِن شَطَّتِ الدارُ مُنصِبُ

فَلَيلى خَليلٌ حالَتِ الحَربُ دونَهُ

يُخَبِّرُ عَن لَيلى أَقاصٍ وَجُنَّبُ

إِذا قُلتَ سِيروا إِنَّ لَيلى لَعَلَّها

جَرى دونَ لَيلى مائِلُ القَرنِ أَغضَبُ

فَكائِنُ جَزَعنا مِن سَنيحٍ وَبارِحٍ

إِلَيها وَأَفواهُ الأَشاحيجِ تَنعَبُ

وَكائِن أَجَزنا دونَها مِن تَنوفَةٍ

تَكادُ بِها الريحُ المُرِبَّةُ تَلعبُ

فَقُل لِعُبَيدٍ وَابنِ وَهبِ بنِ قابِسٍ

أَلا تامُرانِ الرَكبَ أَنَّ يَتَقَرَّبوا

أَلا تَأمُرانِ الرَكبَ أَن يَدلِجُوا بِنا

أَبى النَومُ أَنّا كُلّنا يَتَصَبَّبُ

وَما كُنت أَخشى أَن تَكون مَنِيَّتي

بِبَطنِ سُواجٍ وَالنَوائِحُ غُيَّبُ

مَتى تَأتِهِم تَرفَع بَناتي بِرَنَّةٍ

وَتَصدَح بِنَوحٍ يَفرَعُ النَوحَ أَرنَبُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن معن المزني

avatar

معن المزني حساب موثق

المخضرمون

poet-Maen-Al-Muzni@

48

قصيدة

1

الاقتباسات

28

متابعين

معن بن أوس بن نصر بن زياد المزني. شاعر فحل، من مخضرمي الجاهلية والإسلام. له مدائح في جماعة من الصحابة. رحل إلى الشام والبصرة. وكف بصره في أواخر أيامه. وكان ...

المزيد عن معن المزني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة