الديوان » العصر الاموي » المرار الفقعسي » لعمرك إنني لأحب نجدا

عدد الابيات : 14

طباعة

لَعَمرُكَ إِنَّني لَأُحِبُّ نَجِداً

وَما أَرْأى إِلى نَجْدٍ سَبيلا

وَكُنتُ حَسبتُ طيبَ تُرابِ نَجدٍ

وَعَيشاً بِالطَّريفَةِ لَن يَزولا

أَجدّك أَن تَرى الأَحفارَ يَوماً

وَلا الخَلْقَ المُبينَةَ الحَلولا

وَلا الولْدانِ قَد حَلّوا عُراها

وَلا البيضَ الغَطارِفَةَ الكُهولا

إِذا سَكَتوا رَأَيتَ لَهُمْ جَمالاً

وَإِنْ نَطَقوا سَمِعْتَ لَهُمْ عُقولا

أَجدّك أَنْ تَرى بِثعيلباتٍ

وَلا بيدانَ ناجِيَة ذَمولا

وَلا متداركاً وَالشَّمسُ طفلٌ

بِبَعضِ نَواشِغِ الوادي حمولا

أَحَقّاً يا حَريزُ الرَّهنُ مِنكُمْ

فَلا إِصعادَ مِنكِ وَلا قفولا

تصيحُ إِذا هَجَعتُ بِدير تَوما

حَماماتٌ يَزِدنَ اللَّيْلَ طُولا

إِذا ما صِحْنَ قُلتُ أُحِسُّ صُبحاً

وَقَدْ غادَرنَ لي لَيْلاً ثَقيلا

دَنَوْنَ فَكُلُّهُنَّ كذاتِ بَوِّ

إِذا حُشِيت سَمِعتَ لَها أَليلا

فَلَو كانَت تَجوبُ الأَرضَ عَرضاً

وَلَكِنْ جَوبُهُنَّ الأَرضَ طولا

نَقَعْنَ جُيوبهُنَّ عَلَيَّ حُبّاً

وَأَعدَدنَ المَراثِيَ وَالعَويلا

خَليلَيَّ أقعُدا لي عَلّلاني

وَصُدّا لي وسادي أَنْ يَميلا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن المرار الفقعسي

avatar

المرار الفقعسي حساب موثق

العصر الاموي

poet-Al-Murar-Al-Faqasi@

75

قصيدة

1

الاقتباسات

9

متابعين

المرار بن سعيد بن حبيب الفقعسي، أبو حسان. شاعر إسلامي، من شعراء الدولة الأموية. وهر القائل من أبيات:(إذا افتقر المرار لم يره فقره.. وإن أيسر المرار أيسر صاحبه) وكان مفرط القصر، ...

المزيد عن المرار الفقعسي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة