الديوان » العصر الاموي » الأقيشر الأسدي »

سألت ربيعة من شرها

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

سَأَلتُ رَبيعَةَ مَن شَرُّها

أَباً ثُمَّ أُمّاً فَقالوا لِمَه

فَقُلتُ لِأَعلَمَ مَن شَرُّكُم

وَأَجعَلَ بِالسَبِّ فيهِ السِمَه

فَقالوا لِعِكرِمَةَ المُخزِيات

وَماذا يَرى الناسُ في عِكرِمَه

فَإِن يَكُ عَبداً زَكا مَالُهُ

فَما غَيرُ ذا فيهِ مِن مَكرُمَه

معلومات عن الأقيشر الأسدي

الأقيشر الأسدي

الأقيشر الأسدي

المغيرة بن عبد الله بن مُعرض، الأسدي، أبو معرض. شاعر هجاء، عالي الطبقة من أهل بادية الكوفة، كان يتردد إلى الحيرة. ولد في الجاهلية ونشأ في أول الإسلام وعاش وعّمر..

المزيد عن الأقيشر الأسدي