الديوان » تونس » الباجي المسعودي »

عليل غريب ولا مونس

عدد الأبيات : 35

طباعة مفضلتي

عَليلٌ غَريبٌ وَلا مُونِسُ

يَحِنُّ لِرُؤياكَ يا تونِسُ

يَموتُ إِذا ما يَجُنّ الدُجى

وَيَحيا إِذا نَصَلَ الحِندِسُ

وَما حالَ مَن نَزَحَت دارُهُ

وَقَرَّبَهُ لِلعَنا قُربُصُ

فَلاتَ اِقتِدارٌ وَلاتَ اِصطِبارٌ

وَلاتَ اِفتِرارٌ وَمَن يَنبِسُ

وَمِن دون هَذا تَطيشُ الحُلومُ

وَتَدمى الكُلوم ولا تُحبَسُ

قَرارَةُ خِزيٍ وَمَرمى هَوانٍ

وَنارُ الهُمومِ بِهِ تُقبَسُ

وَما تَقَعُ العَينُ إِلّا عَلى

مَريضٍ ثيابَ الضَنى يَلبَسُ

وَزَمنى وَجَرحى يُسَقَّونَ مِن

حَميمٍ تُحَمّ بِهِ الأَنفُسُ

يُسَقَّون حَيناً وَلا يَحمَدونَ

وَعُذرُهُم واضِحٌ إِن نَسوا

تَرى كُلَّ ذي عِلَّةٍ خافِتاً

يَئنّ إِذا ضَمَّهُ المِغمَسُ

يُلينُ الجَليدَ وَيَشوي الجُلودَ

كَذاتِ الوَقودِ إِذا يُلمَسُ

وَحيناً تَراهُم كأهلِ الإِكامِ

تَجوبُ الجِبالَ وَلا تَجلِسُ

وَيَجنونَ مِن كُلِّ مُرٍّ بِها

أُموراً تَجِفّ لَها الأَرؤُسُ

وَيُضحونَ صَرعى خُمارٍ إِذا

حَسَوها وَما دارَتِ الأَكؤُسُ

يُطيفُ بِأَطلالِهِ أَقوَدٌ

أَشَمّ يُناجي السَما أَقعَسُ

يُطِلّ فَتَحسَبُهُ ظُلَّةً

فَهَل قَومُ موسى هُنا عَرّسوا

وَمَن حَولِهِ البَحرُ لَكِن بِهِ

عَواصِفُ صَرصَرَ لا تَهمِسُ

كَأَنَّ بِشاطِئِهِ حَرّةً

ثيابَ الحِداد لَها مَلبَسُ

فَلا البَرّ بَرّ بِزُوّارِهِ

وَلا البَحرُ بَحرٌ وَلا يونِسُ

وَلا نُزهَةٌ غَيرَ عَينِ التيوسِ

وَعَينَ السَلاحِفِ لا قُدِّسوا

مَكانٌ سَحيقٌ وَحُزنٌ وَضيقٌ

وَقَفرٌ يَسوقُ العَنا بَسبَسُ

فَقُل لِلأَحِبَّة لا مَسُّهُم

هَوانٌ إِذا اِنتَظَمَ المَجلِسُ

وَفاحَ العَبير وَلاحَ السُرورُ

وَحَيّاهُم الوَردُ وَالنَرجَسُ

إِذا ما شَجاكُم ذِكرُ حَبيبٍ

وَعِلقُ مَوَدَّتِهِ الأَنفُسُ

فَقولوا بِما تَعلَموا عَن أَخٍ

مَحاسِنُهُ بَينَكُم تُدرَسُ

لَعَلَّ ادّكارَكُم مُنعِشٌ

قواهُ الَّتي قارَبَت تَدرُسُ

فَيا فالِقَ الحَبِّ يا خالِقي

وَأَنتَ هوَ المُسعِدُ المُنحِسُ

سَألتُكَ يا رَبّ بِالمُصطَفى

نَبيِّ الهُدى الطَيِّبِ المَغرِسِ

وَبالآلِ وَالصَحبِ وَالتابِعينَ

وَمَن في ثَرى بَدر قَد عَرّسوا

وَبِالأَولياءِ الألى لَيلُهُم

بِنورِ الهُدى نَيِّرٌ مُشمِسُ

تَدارَكَ عُبيدَك وَاِنظُر لَهُ

بِعَين الرِضى فَبِها يُحرَسُ

وَعَجِّل شِفاهُ فَأَنتَ القَديرُ

إِذا حارَ بُقراطُ أَو هرمسُ

وَجَمِّع بِأَحبابِهِ شَملَهُ

فَقَد طالَ في قُربُصَ المحبِسُ

وَصَلِّ وَسَلِّم عَلى مَن بِهِ

بُنود الطَواغيتِ قَد نُكِّسوا

وَآلٍ وَصَحبٍ مَعَ التابِعينَ

لَعَلّيَ في فَضلِهِم أُغمَسُ

معلومات عن الباجي المسعودي

الباجي المسعودي

الباجي المسعودي

محمد الباجي بن أبي بكر عبد الله بن محمد المسعود البكري التبرسقي التونسي أبو عبد الله. مؤرخ، من كتاب تونس وشيوخها، مولده ووفاته فيها، تقدم لخطة الكتابة على عهد الباي..

المزيد عن الباجي المسعودي