الديوان » العصر العثماني » احمد الغزال »

لطيب الأنفاس والأرج

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

لطيبِ الأنفاسِ والأرَجِ

ورافعِ المِقدارِ والدرجِ

فحولُ مدحٍ حكمَت لفظها

نظامَها بالسحرِ فلتمزجِ

خطابُها تهنئةٌ للذي

به استراحَ الغربُ من هرجِ

راقٍ منارَ الأمنِ مستبشراً

بالأمن والفتح وبالفرَجِ

إمامُ عدلٍ حُبُّهُ لم يَزل

في داخلِ الأحشاءِ والمُهَجِ

مُحيٍ أماناً في رعيتهِ

لما سرى فيهِم على النُهجِ

يُؤَلفُ الخَلقَ بِحِكمَتِهِ

حَتّى استقامَ الكُلُّ من عِوَجِ

رعايةً يمنحُهُم ما بهِ

يُكفَونَ مِن رَوعٍ وَمِن حَرَجِ

يُولي قَبولاً عَرفُهُ عَطِرٌ

مُطَيِّبُ الأنفاسِ والأَرَجِ

معلومات عن احمد الغزال

احمد الغزال

احمد الغزال

أحمد بن المهدي الغزال الحميري الفاسي. كاتب من رجال السياسة في المغرب، ولي الكتابة للمولى محمد بن عبد الله سلطان المغرب (في النصف الثاني من القرن الثامن عشر للميلاد)، وعينه..

المزيد عن احمد الغزال

تصنيفات القصيدة