الديوان » عمان » أبو مسلم البهلاني »

بورك النجل واستمر الهناء

عدد الأبيات : 51

طباعة مفضلتي

بورك النجل واستمر الهناء

لك واستجمعت لك السراء

بورك النجل يوم جاء وللألبا

ب بشر وللعيون بهاء

بورك النجل عود نبعة فضل

إن نبتَ الفضيلة الفضلاء

أطلع الله منه نجماً على أف

ق المعالي سعداً وأنت السماء

ولدته أم الكمال وغذته

بألبانها الخلال الوضاء

ناشئ في زكاء علم ولا ش

ك سيسري إليه هذا الزكاء

من أصول صديعة الفجر في أخلا

قهم والوجوه منهم ذكاء

كيف لا يرتجى لذا الفرع زهر ال

مجد والأصل فاطم الزهرء

أو بعيد عنه العلاء وهل ين

بت إلا للهاشمي العلاء

هو في ذاته وفي الاسم والف

عل كريم يمده كرماء

مشرق العرش طاهر النسب النا

صع حدث وقل هو الجوزاء

لا تهذبه يافعاً إن فيه

للكمالات شيمة شماء

هو كالجوهر اليتيم صفاء

ليس بالاكتساب ذاك الصفاء

سوف تسري به صفات سراة

شف فيها المعراج والاسراء

لو تعلمت ما تشاء من الته

ذيب فيه لقل فيما يشاء

سيجلي بنزعة يقصر الته

ذيب عنها وسوف يبدو الجلاء

ظهرت من مخائل الرشد فيه

بارقات وللمزايا سناء

وتجلت من السجايا عيه

آية في أعطافه بيضاء

فهنيئاً به غلاماً ذكياً

رافق اليمن ذاته والنماء

قمراً في سنائه وحساماً

حيثما يمجد الحسام المضاء

جانياً روضة المعارف يستو

في حقوقاً قامت بها الآباء

يتدانى من الفضيلة طبعاً

وإلى الطبع ترجع الأشياء

كوكباً قارن السعادة ميلا

داً وعمراً وحيث يبقى البقاء

فتباشر به فديتك مصبا

ح علوم تجلى به الظلماء

وتيقن بأنه للهدى وج

ه وللمجد غرة زهراء

مسحته من ربه بركات

حسبه بينهن باء وراء

أيها السيء الجليل لك

الله لقد أبسمت لك النعماء

املأ القلب شكر ربك فالش

كر إذا زاد زاد منه العطاء

إن أولادنا الصوارم والأعضا

د في النائبات والأعضاء

قرة للعيون بل بضعة الأنف

س بل هم كفاتنا الأكفاء

ما الذي مات تاركاً صالح الن

سل ولا الأبتر القطيع سواء

ليس أجر بعد الممات سوى عل

م وخير نجزيه والأبناء

دعوة الابن صالحاً لأبيه

لعظيم الثواب فيها رجاء

يا سماء البيان إني عصاني

فيك هذا القريض والانشاء

غير أن البشرى سقتني مداما

فالذي حرك اليراع انتشاء

قلمي قاصر الخطى عن تها

نيك ولكن تطفل واخاء

ما كفاني الصفاء في القلب حتى

أظهر الشعر ما أكن الصفاء

ولذات الاخلاص روح لها

عقل وحس ومنطق وذكاء

وإذا صحت المحبة في القل

ب فآثارها لهن ضياء

وعلى الشعر جانب من حقوق

ليس في غيره لهن قضاء

فاعتبر ما يقوله الشعر عني

إنه بعض ما حواه الخفاء

خذه عني الدر الفريد عليه

من شعاع لوصفكم لألاء

حكم الود بيننا بمداجا

ة القوافي وفي القوافي اباء

فتطارحت بينها أتقاضى

بعض ما يستقيم منه الثناء

فهي تملي عليه ما يتمنى

سالم الطبع وافتكاري براء

فإذا جاءت القريحة بيضا

ء ففضلي اليراعة السوداء

يا صديقي وبالصديق انتفاع

ولدى الضيق تعرف الأصدقاء

هل رأيت الزمان يرمي سهاماً

مجهزات وهل عداني الرماء

قل لهذا الرامي وأنت سفيري

إن مرماك صخرة صماء

أنا وحدي لذا الزمان عدو

ليس لي في اعتدائه شركاء

غير أني إذا هززت اصطباري

هان عندي من الزمان العداء

معلومات عن أبو مسلم البهلاني

أبو مسلم البهلاني

أبو مسلم البهلاني

ناصر بن سالم بن عديِّم بن صالح بن محمد بن عبدالله بن محمد الرواحي البهلاني العماني أبو المهنا الشهير بأبي مسلم: شاعر قاض صحافي من كبار شعراء عمان كان في..

المزيد عن أبو مسلم البهلاني