إلهي:
أَعنّي عليهمْ
لقد عقروا ناقتي
وأباحوا دمي في بيوتٍ أذِنْتَ بأن لا يُراقُ دمٌ فوق سُجَّادِها!
***
إلهي:
أعوذ ُ بك الآن من شرِّ أهلي
يبيعون خمْرًا رديئا ً
ويُؤذونَ ليلَ السَّكَارى البريءْ!
***
إلهي:
لقد تمَّ بيعُ التذاكِرِ للآخرةْ
ولم أجد المال، والوقتَ، والعُذرَ
كي أقتني تذكرةْ
فمزِّقْ تذاكرَهمْ يا إلهي
ليسعدَ قلبي
ألم تعد الناس بالمغفرةْ
***
إلهي:
أريدُ جرادًا لكلّ الحقول ِ
ومحو جميع النقاطِ
وقحطاً لكلّ الفصول ِ
وطيْرًا أبابيلَ للإحتياط!
***
صدَقتَ إلهيَ:
إنّ الملوكَ –كما الرُّؤساء –
إذا دخلوا قريةً أفسدوها
فخرِّبْ قُصور الملوكِ
ليَصلُحَ أمرُ القرى
***
إلهي:
لينبُتَ دودٌ مكانَ البلَحْ
ذهبنا جميعا إلى الإنتخابِ
ولم ينتخبْ أحدٌ مَنْ نَجَحْ!
***
إلهي،
حبيبي
ويا سنَدي
نشرتُ كتابًا جديدًا
فبعْهُ بلا عددِ
***
إلهي:
أدُلُّكَ فورا عليْها
على شفتيْها
على حلْمتيها
على إسمهَا العائليّ
على شَعرِها العسليّ
على ما تقولُ ولا تفعلُ
إلهَ السماءْ:
أضِفها إلى سُورة الشعراءْ!
***
إلهي:
إلهي السّجينَ لدى الأنبياءْ
إلهي السّجينَ لدى الخلفاءْ
إلهي السّجينَ لدى الأمراءْ
إلهي السّجينَ لدى الرؤساءْ
إلهي السّجينَ لدى الوزراءْ
لماذا نزلتَ إلى أرضِهمْ؟
وأسْكنتنِي غيْمةً في السّماءْ!
***
إلهي:
سَمِعْتُ تُقاة ً يقولونَ عنكَ كلاما مُخيفا
فحاذفتُهمْ بالكتابِ استوى حيّة ً لدغتهمْ جميعا
وعادت كتابا
إلهي العليْ:
ألا يُمكنُ القولُ إنّي نَبيْ.

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن محمد الصغير أولاد أحمد

avatar

محمد الصغير أولاد أحمد حساب موثق

تونس

poet-Mohammed-Al-Saghir@

10

قصيدة

17

متابعين

شاعر تونسي ولد 1955م في سيدي بوزيد، عاش في بيئة فقيرة وقاسية في فترة خروج الاستعمار الفرنسي وبداية بناء الدولة التونسية. بدأ تعليمه في كتّاب القرية، فتعلم القراءة، وحفظ القرآن ...

المزيد عن محمد الصغير أولاد أحمد

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة