الديوان » العصر العباسي » البحتري »

لرددت العتاب عليك حتى

لَرَدَّدتُ العِتابَ عَلَيكَ حَتّى

سَئِمتُ وَآخِرُ الوُدِّ العِتابُ

فَلَم أُبعِدكَ مِن أَدَبٍ وَلَكِن

شِهابٌ في التَخَلُّفِ ما شِهابُ

وَحانَ عَلَيكَ سُخطي حينَ تَغدو

بِعِرضٍ لَيسَ تَقتُلُهُ الكِلابُ

وَهَل يَشفي السِبابُ مِنِ اِبنِ لُؤمٍ

دَنيءٍ لَيسَ يُؤلِمُهُ السِبابُ

فَعُمرانُ اِستِهِ جَمٌّ وَلَكِن

لَهُ قُدّامَهُ أَيرٌ خَرابُ

معلومات عن البحتري

البحتري

البحتري

الوليد بن عبيد بن يحيى الطائي, أبو عبادة البحتري (206هـ-284هـ/821م-897م) شاعر كبير، يقال لشعره (سلاسل الذهب). وهو أحد الثلاثة الذين كانوا أشعر أبناء عصرهم: المتنبي، وأبو تمام، والبحتري. قيل لأبي..

المزيد عن البحتري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة البحتري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس