الديوان » فلسطين » جورج جريس فرح »

بقرب الكنيسة

بقربِ الكنيسةِ،
حينَ التقَينا
على غيرِ وَعْدٍ،
على غيرِ عِلْمِ،
وكنتُ قُبيَلَ اللقاءِ غريقًا
بفكري،
أراجعُ أضغاثَ حُلمِ..
أسيرُ على غيرِ هَدْيٍ كأني
أطيرُ أحلّقُ في أُفْقِ وَهْمي،
أحدّثُ نفسي،
فيزدادُ حِسّي
وشَوقي إليها
وحُزني،
وغمّي،
فقلت:ُ سأدخلُ أنذرُ نذرًا،
لعلَّ السَّماءَ تحنُّ فتَهْمي...

وسالَتْ دُموعي على خَدِّ حُلمي
كغيثٍ يباغِتُ مِن غيرِ غَيْمِ...
ومن خَلْفِ دَمعي تَبَدّى خيالٌ
يجسّدُ لي رسمَها
أيَّ رَسْمِ...
فرُحْتُ أُبَسْمِلُ مما دهاني
وما كِدتُ انطقُ لفظَةَ "بسْمِ..."
وإذ صوتُها العذبُ يطرُقُ أذني
بأعذبِ لَحْنٍ،
ويهتفُ باسمي...

مَدَدْتُ يدَيَّ لأمسَحَ دمْعي
فراحت تُشيرُ إليَّ وتومي،
تقولُ تعالَ وهاتِ يديكَ...
هناكَ نَسِيْتُ صَلاتي
وصَوْمي!!!

معلومات عن جورج جريس فرح

جورج جريس فرح

جورج جريس فرح

من مواليد حيفا 1939 ،كتب الشعر والخاطرة والقصة القصيرة والمقالة وكلمات الأغاني. له ترجمات في الشعر والمقالات وأدب الأطفال. أصدر مجموعته الأولى "بدء الحصاد" عام 1986، وأعيد طبعها عام 2003..

المزيد عن جورج جريس فرح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة جورج جريس فرح صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس