الديوان » العصر الأندلسي » ابن زيدون » جاءتك وافدة الشمول

عدد الابيات : 15

طباعة

جاءَتكَ وافِدَةُ الشُمول

في المَنظَرِ الحَسَنِ الجَميل

لَم تَحظَ ذائِبَةً لَدَي

كَ وَلَم تَنَل حَظَّ القَبول

فَتَجامَدَت مُحتالَةً

وَالمَرءُ يَعجَزُ لا الحَويل

لَولا اِنقِلابُ العَينِ سُ

دَّت دونَ بُغيَتِها السَبيل

لَهَجَرتَها صَفراءَ في

بَيضاءَ هاجِرُها قَليل

الكَأسُ مِن رَأدِ الضُحى

وَالراحُ مِن طَفلِ الأَصيل

آثَرتَ عائِدَةَ التُقى

وَرَغِبتَ في الأَجرِ الجَزيل

يا أَيُّها المَلِكُ الَّذي

ما في المُلوكِ لَهُ عَديل

يا ماءَ مُزنٍ يا شِها

بَ دُجُنَّةٍ يا لَيثَ غيل

يا مَن عَجِبنا أَن يَجو

دَ بِمِثلِهِ الزَمَنُ البَخيل

بُشراكَ دُنيا غَضَّةٌ

في ظِلِّ إِقبالٍ ظَليل

رَقَّت كَما سالَ العِذا

رُ بِجانِبِ الخَدِّ الأَسيل

وَتَأَوَّدَت كَالغُصنِ قا

بَلَ عِطفَهُ نَفَسُ القَبول

يُصبي مُقَبِّلُها الشَهِ

يُّ وَلَحظُها الساجي العَليل

فَتَمَلُّها في العِزَّةِ ال

قَعساءِ وَالعُمُرِ الطَويل

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن زيدون

avatar

ابن زيدون حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-abn-zaydun@

159

قصيدة

7

الاقتباسات

1410

متابعين

أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب ابن زيدون، المخزومي الأندلسي، أبو الوليد. وزير كاتب شاعر، من أهل قرطبة، انقطع إلى ابن جهور (من ملوك الطوائف بالأندلس) فكان السفير ...

المزيد عن ابن زيدون

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة