الديوان » العصر العثماني » ابن النقيب »

قطبت وجهها وعبست الطر

عدد الأبيات : 2

طباعة مفضلتي

قَطَّبَتْ وجهَها وعبَّسَت الطر

فَ وأرخَتْ من الدموع لآلي

فاَنثنىْ القلبُ مُذْ رآها جريحاً

يتقطر دماً كماء الدوالي

معلومات عن ابن النقيب

ابن النقيب

ابن النقيب

عبد الرحمن بن محمد بن كمال الدين محمد، الحسيني، المعروف بابن النقيب وابن حمزة أو الحمزاوي النقيب، ينتهي نسبه إلى الإمام علي ابن أبي طالب، ولد في دمشق، وعُرف بابن..

المزيد عن ابن النقيب