الديوان » العصر الأندلسي » ظافر الحداد »

حوى الملك ملك أغاث النفوسا

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

حَوى الملكَ مَلْكٌ أغاث النفوسا

فأيُّ نفيسٍ تَولَّى نَفيسا

فإنْ تكُ أفعالُ آبائه

بُدورا فقد بثَّ فينا شموسا

هداياه أهدتْ لأرواحنا

بإحسانه أَنْعُما بعد بُوسا

فأحيا نفوسا وأذهب بوسا

وأخلى حُبوسا وأجلى مُكوسا

وشاع الأمانُ فكادت تعيش

به الرِّممُ الساكنات الرُّموسا

فيا رحمةٌ أُسْكِنتْ في البلاد

فعادتْ رياضا وكانت يَبيسا

ملكتَ القلوب فأما عِداك

فسعدُك يُلقِي عليهم نُحوسا

فإنْ أَضْمروا غدرَ فرعونَ فيك

فسيفُك مثل العصا عند موسى

وحَقِّك يا ثانيَ الأَفْضَلَيْنِ

يمينا تُرَى بَرَّةً لا غَموسا

لقد سُسْتما الملك في العالمين

وأعجزتما مَلِكا أن يسوسا

أَعِدَّ جيوشك للمشرقَيْنِ

وللمغربينِ لكيما تجوسا

فإنك إسكندر المُحْدَثين

فهل خَضِرٌ تصطفيه جليسا

معلومات عن ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر بن القاسم بن منصور الجذامي أبو نصر الحداد. شاعر، من أهل الإسكندرية، كان حداداً. له (ديوان شعر - ط)، ومنه في الفاتيكان (1771 عربي) نسخة جميلة متقنة وفي خزانة..

المزيد عن ظافر الحداد