الديوان » العصر المملوكي » أبو الحسين الجزار »

دع اللوم أو لمني فلست بسامع

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

دَعِ اللومَ أو لَمني فلست بسامعٍ

لقد ضلَّ من أمسى بنصحك يَهتدي

فما العيشُ إلا أن أموت صبابة

بلَبلى ولم أمدُد إلى غيرها يدي

حضمَت ثغرها والخدَّ عن حائم شَجٍ

له أملٌ في مَوردٍ ومُوَرَّدِ

وكم هام قلبي لارتشاف رُضابها

فأعرَب عن تفضيل نَحوِ المُبَرِّدِ

وتُقعدها الأردافُ عند قِيامها

فها أنا منها في مُقيمٍ ومُقعدِ

معلومات عن أبو الحسين الجزار

أبو الحسين الجزار

أبو الحسين الجزار

يحيى بن عبد العظيم بن يحيى بن محمد الجزار المصري، شاعر من ذوي الحرف، وكان له صديقان شاعران هما: السراج والحمامي وهو ثالثهما الجزار، وكانوا يتطارحون الشعر وقد ساعدتهم صنائعهم..

المزيد عن أبو الحسين الجزار