الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

تقر بفضلك الأيام عينا

تقرُّ بفضلكَ الأيامُ عيناً

وما اُوتيتَ من بأسٍ وجُودِ

فأنْتَ لها المواسِمُ والتَّهاني

واِنْ فخرتْ بموسمها السَّعيدِ

اذا صَرَّفْتها علَّمتَ فيها

بنيها واضِحَ المسْعى المجيدِ

فأقدمَ مُحجِمٌ وعَفا قَديرٌ

وفاض الجود من كفِّ الشَّديدِ

وكم قوْلٍ تَعاورهُ رجالٌ

ليُدْرَك سِرُّ معناهُ الشَّريدِ

أبانَ بهاءُ دين اللّهِ عنهُ

فأوصلَهُ إِلى فَهْمِ البَليدِ

أَبو الفضلينِ من كرمٍ وعلمٍ

واِن كَنَّوْهُ بالفضل الوحيدِ

لبَيقُ العطف بالنَّعماءِ يذكو

لسحبِ ذيولِهِ وجْهُ الصَّعيدِ

فلا زالتْ ملابسهُ دُهورٌ

تَحورُ اليه عيداً بعد عيدِ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحيص بيص صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس