الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

وما رأى الناس من قبلي وان شرفوا

وما رأى الناس من قبلي واِن شرفوا

واُكرموا آدميّاً زارهُ فَلَكُ

وما مشى البحر جيَّاشاً إِلى أحدٍ

ما نال ذلك ذو فضلٍ ولا مَلِكُ

يُثني بفضلك قطب الدين كل وغىً

وكل محْلٍ وأمرٌ مُسْكلٌ لبِكُ

مُيِّزتَ من بين هذا الخلق كلهم

حتى كأنك فيما بينهم مَلَكُ

وما اصطفاك اِمام العصر عن عَبثٍ

تلفى ومن هداه الهدى والرأي مرتبك

لكن رآكَ هُماماً في مَطالبِهِ

يثني بما نلته نادٍومُعْتركُ

تلوي الوعيد ووقد السُّخط محتدمٌ

وفي المكارم لا لاوٍ ولا مَعِكُ

فعشت ما غردت ورُقْ الحَمام وما

هَفا بقادمتيه الطَّائرُ السُّلَكُ

تنضو ملابس أعْيادٍ وتلبسها

تبني المعالي وللأعداءِ تحْتنكُ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحيص بيص صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس