الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

يظن الهوى العذري وجدي بمجده

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

يظنُّ الهوى العُذري وجدي بمجده

وما هو اِلا الدَّارميُّ المُبَرِّحُ

ويُحْسب أني مادحٌ وكأنني

لصدْق مديحِ الزَّينبيِّ مُسبِّحُ

مكارمُه أدنى من الغيثِ للغِنى

وغرَّتُه من رونقِ الصُّبح أوضحُ

يَعافُ اِباءً فيه أدْنى خَسيفَةٍ

ويغتفرُ الجرمَ الجليلَ ويصفحُ

وتهتزُّ عِطفاه لاِحدوثةِ العُلى

كما مال للكأس النَّزيفُ المُرنَّحُ

اذا طاشت الأحلامُ يوماً فحلْمُه

من الأوراق العادي ذي النِّيق أرجحُ

واِن ضاق قلبٌ بالصغيرة لامرىءٍ

فقلبُ عليًّ بالكبيرةِ أفْسَحُ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

تصنيفات القصيدة