الديوان » العصر الايوبي » ابن المقرب العيوني »

يا شمس دين الله كم لك من يد

يا شَمسَ دينِ اللَهِ كَم لَكِ مِن يَدٍ

يُثني بِها بادٍ وَيَشهَدُ حاضِرُ

وَلَدَيَّ أَعمِدَةٌ قَليلٌ قَدرُها

جِدّاً وَلِلدِيوانِ والٍ قادِرُ

لا شَيءَ عِندي مَكسُها لَكِنَّني

أَخشى يَقولُ الناسُ جاهُكَ قاصِرُ

وَلَقد جَرى فيها بِواسِطَ وَقعَةٌ

ما كانَ لي فيها هُنالِكَ ناصِرُ

وَأُعيذُ مَجدَكَ أَن أُقابِلَ مِثلَها

مِن حَيثُ أَنتَ وَسَيبُكَ المُتظاهِرُ

وَبِأَمسِ كانَت لِي بِقُربِكَ صَيلَمٌ

ما لي وَبَيتِ اللَهِ فيها عاذِرُ

لَكِنَّني اِستَصغَرتُها وَلَقد أَرى

أَنَّ الصَغائِرَ بَعدَهُنَّ كَبائِرُ

فَاِدفَع بِجاهِكَ أَو بِمالِكَ مُنعِماً

عَنّي فَمالُكَ لِلعُفاةِ ذَخائِرُ

معلومات عن ابن المقرب العيوني

ابن المقرب العيوني

ابن المقرب العيوني

علي بن المقرب بن منصور بن المقرب ابن الحسن بن عزيز بن ضَبَّار الربعي العيوني، جمال الدين، أبو عبد الله. شاعر مجيد، من بيت إمارة. نسبته إلى العيون (موضع بالبحرين) وهو..

المزيد عن ابن المقرب العيوني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن المقرب العيوني صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس