الديوان » العصر العثماني » الامير منجك باشا »

ما على ما لقيته من مزيد

ما عَلى ما لِقيتهُ مِن مَزيدِ

مِن وُعود كَذوبة أَو وَعيدِ

أَتَمنى دَفع الرَدى وَالأَماني

ساخِرات مِن طالِعي وَجُدودي

حيرَتي حيرة الغَريب إِذا اللَي

ل أَتى وَاليَتيم في يَوم عيد

وَكَأن النُجوم قَد عَوضَتني

سَهر اللَيل مُكرَهاً عَن هُجودي

أَنا أَصبَحت لا أَطيق حِراكاً

بَينَ قَوم قُلوبَهُم مِن حَديد

وَدُموعي تُسَمى دُموعاً وَلَكن

هِيَ رُوحي تَسيل فَوقَ خُدودي

وَإِذا ما اِستَزَرت طَيف حَبيب

قالَ مِيعادُنا بِدار الخُلود

جَمعت لي الأَضداد أَيام دَهر

هَيأت لي الأَحزان قَبل وُجودي

فَرَقيب وَلا حَبيب وَبَعد

في دُنوّ وَعَشرة مَع حَسود

معلومات عن الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

منجك بن محمد بن منجك بن ابي بكر بن عبد القادر بن ابراهيم بن منجك اليوسفي الكبير اكبر شعراء عصره من اهل دمشق من بيت امارة و رياسة انفق في..

المزيد عن الامير منجك باشا

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الامير منجك باشا صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس