الديوان » العصر العثماني » الامير منجك باشا »

أين الأساة فقلبي اليوم مجروح

أَين الأَساة فَقَلبي اليَوم مَجروح

مُتَيم لَعبت فيهِ التباريحُ

روح تَسيل عَلى خَدي فَيحسبها

دَمعاً عَليل فُؤاد ما لَهُ روح

وَالحُب سَطر يَلوح الصَدر مُكتَتب

مُتَرجم بِلِسان الشَوق مَشروح

وَضَعت خَدي عَلى كَف الخُضوع وَبي

ذُل عَلى عَتبات العز مَطروح

فَلاحَ بارق وادي الشَعب وَاِنتَبَهت

نوّام وَجدي وَفاحَ النِد وَالشيح

وَقامَ هاتف ذاكَ الحَي يُنشدني

بَيتاً يَسلي فُؤادي فيهِ تَلويح

إِن المُلوك إِذا أَبوابها غُلِقَت

لا تَيأَسَنَّ فَباب اللَهِ مَفتوح

معلومات عن الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

منجك بن محمد بن منجك بن ابي بكر بن عبد القادر بن ابراهيم بن منجك اليوسفي الكبير اكبر شعراء عصره من اهل دمشق من بيت امارة و رياسة انفق في..

المزيد عن الامير منجك باشا

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الامير منجك باشا صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس