الديوان » العصر العثماني » ابن علوي الحداد »

نحمد الله على الخير الكثير

نحمد اللَه على الخير الكثير

نعمة التوحيد والدين اليسير

ورسول جاء بالحق بشير

ونذيراً بالكتاب المستنير

وإلى اللَه تعالى المصير

أيها الناس أطيعوا واسمعوا

واستجيبوا واستقيموا واتبعوا

وإلى اللَه أنيبوا وأسرعوا

قبل أن يأتيكم يوم عسير

وإلى اللَه تعالى المصير

ظهر الحق فلم يبق ارتياب

وبدت سبل الهداية والصواب

فانهضوا من قبل أن يرخى الحجاب

واعلموا للخلد في العمر القصير

وإلى اللَه تعالى المصير

واستعدوا لملاقة العظيم

بامتثال الأمر والقلب السليم

واجتناب النهي والفعل الذميم

واحذروا عصيان ذي العرش القدير

وإلى اللَه تعالى المصير

أيها الناس اتقوا دار الفنا

واحذروها إنها رأس العنا

وأطلبوا دار الكرامة والهنا

والنعيم المحض والملك الكبير

وإلى اللَه تعالى المصير

كيف ترضون بدينا لا تدوم

حشيت شغلاً وبؤساً وهموم

وعناء وبلاء وغموم

فارفضوها أنها النزر الحقير

وإلى اللَه تعالى المصير

أيها الناس أطيعوا من خلق

وتفضل وتطول ورزق

وتوحد وتفرد واستحق

كل حمد وتقديس عن نظير

وإلى اللَه تعالى المصير

معلومات عن ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

عبد الله بن علوي بن محمد الحداد، فقيه شافعي، وعالم في عقيدة أهل السنة والجماعة على منهج الأشاعرة، وفي السلوك والتربية من مدينة تريم في حضرموت اليمنية، نهج طريق الصوفية..

المزيد عن ابن علوي الحداد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن علوي الحداد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس