الديوان » العصر العثماني » ابن علوي الحداد »

سقى الله بشارا بوابل رحمة

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

سقى اللَه بشاراً بوابل رحمةٍ

يجود عليها بالصباح وبالمسا

مرابع أحباب الفؤاد ومن لهم

به صدق ود في سرائره أرسى

وحياهم الرحمن بالعفو والرضا

وأولاهم الإحسان والقرب والأنسا

فثم أحيبابي وأهلي وسادتي

وأشياخنا المحسنون لنا غرسا

غرائس مجد في حقائق نسبة

مطهرة سدنا بها الغير والجنسا

ولا تنس ما بين القبور بزنبل

لقبر بقلبي ذكره قط لا ينسى

تضمن إلفاً صالحاً ومباركاً

فأكرم به قبراً وأكرم به رمسا

دفنت به من فيه روحي وراحتي

فعاد أغض العيش من بعده يبسا

فيا رحمة الرحمن زوريه وأحللي

على قبره حتى تطيب له نفسا

وحييه عنا بالسلام وروحي

بروح الرضا والقرب معناه والحسا

وقولي له أنا على العهد والوفا

وإن الفنا قد عمم الجن والإنسا

ومن ذا الذي يرجو البقا بعد أحمد

نبي الهدى من نوره يخجل الشمسا

معلومات عن ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

ابن علوي الحداد

عبد الله بن علوي بن محمد الحداد، فقيه شافعي، وعالم في عقيدة أهل السنة والجماعة على منهج الأشاعرة، وفي السلوك والتربية من مدينة تريم في حضرموت اليمنية، نهج طريق الصوفية..

المزيد عن ابن علوي الحداد

تصنيفات القصيدة