الديوان » المخضرمون » أبو طالب »

ألا ليت شعري كيف في النأي جعفر

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

ألا لَيتَ شِعري كَيفَ في النَأيِ جَعفَرٌ

وَعَمرٌو وَأَعداءُ النَبِيِّ الأَقارِبُ

فَهَل نالَ أَفعال النَجاشيِّ جَعفَراً

وَأَصحابَهُ أَو عاقَ ذَلِكَ شاغِبُ

تَعَلَّم أَبَيتَ اللَعنَ أَنَّكَ ماجِدٌ

كَريمٌ فَلا يَشقى لَدَيكَ المُجانِبُ

تَعلَّم بِأَنَّ اللَهَ زادَكَ بَسطَةً

وَأفعالَ خَيرٍ كُلُّها بِكَ لازِبُ

وَأَنَّكَ فَيضٌ ذو سِجالٍ غَزيرَةٍ

يَنالُ الأَعادي نَفعَها وَالأَقارِبُ

معلومات عن أبو طالب

أبو طالب

أبو طالب

عبد مناف بن عبد المطلب بن هاشم، من قريش، أبو طالب. والد علي (رض) وعم النبي (ص) وكافله ومربيه ومناصره. كان من أبطال بني هاشم ورؤسائهم، ومن الخطباء العقلاء الأباة. وله..

المزيد عن أبو طالب

تصنيفات القصيدة