الديوان » المخضرمون » حسان بن ثابت »

إذا الثقفي فاخركم فقولوا

إِذا الثَقَفِيُّ فاخَرَكُم فَقولوا

هَلُمَّ فَعُدَّ شَأنَ أَبي رِغالِ

أَبوكُم أَلأَمُ الآباءِ قِدماً

وَأَولادُ الخَبيثِ عَلى مِثالِ

مِثالُ اللُؤمِ قَد عَلِمَت مَعَدٌّ

فَلَيسوا بِالصَريحِ وَلا المَوالي

ثَقيفٌ شَرُّ مَن رَكِبَ المَطايا

وَأَشباهُ الهَجارِسِ في القِتالِ

وَلَو نَطَقَت رِحالُ المَيسِ قالَت

ثَقيفٌ شَرُّ مَن فَوقَ الرِحالِ

عَبيدُ الفِزرِ أَورَثَهُم بَنيهِ

وَآلى لا يَبيعُهُمُ بِمالِ

وَما لِكَرامَةٍ حُبِسوا وَلَكِن

أَرادَ هَوانَهُم أُخرى اللَيالي

معلومات عن حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد. الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة...

المزيد عن حسان بن ثابت

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حسان بن ثابت صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس