الديوان » المخضرمون » حسان بن ثابت »

لقد علمت بنو النجار أني

لَقَد عَلِمَت بَنو النَجّارِ أَنّي

أَذودُ عَنِ العَشيرَةِ بِالحُسامِ

وَقَد قَلَّدتُ مِن خِزيِ القَوافي

بَني سَهمٍ عَلى رَغمِ الرِغامِ

وَقَلَّدتُ الدَعِيَّ لَهُم شَناراً

إِلى يَومِ التَغابُنِ وَالخِصامِ

وَقَد عَلِمَ الزِبَعرى غَيرَ جَهلٍ

بِأَنَّ العَبدَ عَبدُ بَني حُمامِ

أَبوهُ حينَ يُنسَبُ أَو يُحامي

فَلَيسَ لَدى المَكارِمِ بِالمُسامي

لِدَعوَةِ مَعشَرٍ كانوا جَميعاً

كَأَسنانِ الحِمارِ مِنَ السَنامِ

صَبَرتَ عَلى الهَوانِ وَكُنتُ حُرّاً

مِنَ النَجّارِ وَالقُحَمِ العِظامِ

بَنو الحَربِ العَوانِ إِذا اِقمَطَرَّت

وَلَقَّحَها الكُماةُ عَلى اِنتِقامِ

معلومات عن حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد. الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة...

المزيد عن حسان بن ثابت

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حسان بن ثابت صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس