الديوان » مصر » ابراهيم ناجي »

بأي لفظ يفيك شعري

بأي لفظ يفيك شعري

شرفت قدري وزنت داري

أما كفى برُك المواسي

فزدتني روعة المزار

أقسمت بالشمس في ضحاها

أقسمت بالبدر بالدراري

بفضلك الماحق الدياجي

كأنه واضح النهار

فيك من البحر كل معنى

فمن سمو إلى وقار

وأنت صدر العباب رحباً

وبسمة الشط والمنار

كأن هذا الجميل يترى

من طيب غادٍ ولطف ساري

موج من البر ذو اتصال

بلا هدوء ولا قرار

غمرتني بالجميل حتى

لجت قوافيَّ في العثار

أنقذني البحر غير أني

غريق فضل بلا قرار

كنت ندى في رياض عيشي

وكنت غيثاً على القفار

لقيت ضنكا من الليالي

فمن غمار إلى غمار

قد طال عتبي على الليالي

وطال للراحم انتظاري

صفحت عن كل ما أساءت

حق لها الليلة اعتذاري

معلومات عن ابراهيم ناجي

ابراهيم ناجي

ابراهيم ناجي

ابراهيم ناجي بن أحمد ناجي بن إبراهيم القصبجي.(1898م-1953م) طبيب مصري شاعر، من أهل القاهرة، مولده ووفاته بها. تخرج بمدرسة الطب (1923) واشتغل بالطب والأدب وكانت فيه نزعة روحية "صوفية" وأصدر..

المزيد عن ابراهيم ناجي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابراهيم ناجي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس