الديوان » العصر العباسي » أبو فراس الحمداني »

ولله عندي في الإسار وغيره

وَلِلَّهِ عِندي في الإِسارِ وَغَيرِهِ

مَواهِبُ لَم يُخصَص بِها أَحَدٌ قَبلي

حَلَلتُ عُقوداً أَعجَزَ الناسَ حَلُّها

وَما زالَ عَقدي لايُذَمُّ وَلا حَلّي

إِذا عايَنَتني الرومُ كَفَّرَ صَيدُها

كَأَنَّهُمُ أَسرى لَدَيَّ وَفي كَبلي

وَأَوسَعُ أَيّاً ماحَلَلتُ كَرامَةً

كَأَنِّيَ مِن أَهلي نُقِلتُ إِلى أَهلي

فَقُل لِبَني عَمّي وَأَبلِغ بَني أَبي

بِأَنِّيَ في نَعماءَ يَشكُرُها مِثلي

وَماشاءَ رَبّي غَيرَ نَشرِ مَحاسِني

وَأَن يَعرِفوا ماقَد عَرَفتُ مِنَ الفَضلِ

معلومات عن أبو فراس الحمداني

أبو فراس الحمداني

أبو فراس الحمداني

هو الحارث بن سعيد بن حمدان، كنيته "أبو فراس". ولد في الموصل واغتيل والده وهو في الثالثة من عمره على يد ابن أخيه جرّاء طموحه السياسي، لكنّ سيف الدولة قام..

المزيد عن أبو فراس الحمداني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو فراس الحمداني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس