الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح »

أقول لصاحبي والعيس تهوي

أَقولُ لِصاحِبي وَالعيسُ تَهوي

بِنا بَينَ المُنيفَةِ فَالضِمارِ

تَمَتَّع مِن شَميمِ عَرارِ نَجدٍ

فَما بَعدَ العَشيَّةِ مِن عَرارِ

أَلا يا حَبَّذا نَفَحاتُ نَجدٍ

وَرَيّا رَوضِهِ غِبَّ القُطارِ

وَأَهلُكَ إِذ يَحِلُّ الحَيَّ نَجداً

وَأَنتَ عَلى زَمانِكَ غَيرَ زاري

شُهورٌ يَنقَضينَ وَما شَعُرنا

بِأَنصافٍ لَهُنَّ وَلا سَرارِ

فَأَمّا لَيلُهُنَّ فَخَيرُ لَيلٍ

وَأَطوَلُ ما يَكونُ مِنَ النَهارِ

معلومات عن قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم..

المزيد عن قيس بن الملوح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة قيس بن الملوح صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس