الديوان » العصر العباسي » ابن المعتز »

يا ناظرا أودع قلبي الهوى

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

يا ناظِراً أَودَعَ قَلبِيَ الهَوى

كَوَيتَ بِالصَدِّ الحَشا فَاِكتَوى

وَيا قَضيباً ناعِماً في نَقاً

أَحَسَّ ريحاً فَاِنثَنى وَاِستَوى

إِرحَم مُحِبّاً عادَ في غَيِّهِ

مِن بَعدِ ما قيلَ صَحا وَاِرعَوى

قَد كَتَبَ الدَمعُ عَلى خَدِّهِ

هَذا حَبيسٌ في سَبيلِ الهَوى

ما نِلتُ مِنهُ نائِلاً غَيرَ أَن

وافَقَ كُمّي كُمَّهُ فَاِلتَوى

معلومات عن ابن المعتز

ابن المعتز

ابن المعتز

عبد الله بن محمد المعتز بالله ابن المتوكل ابن المعتصم ابن الرشيد العباسي، أبو العباس. الشاعر المبدع، خليفة يوم وليلة، ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ..

المزيد عن ابن المعتز

تصنيفات القصيدة