الديوان » العصر الجاهلي » علقمة الفحل »

دافعت عنه بشعري

دافَعتُ عَنهُ بِشِعرِيَ إذ

كانَ لِقَومي في الفِداءِ جَحَد

فَكانَ فيهِ ما أَتاكَ وَفي

تِسعينَ أَسرى مُقرَنينَ صَفَد

دافَعَ قَومي في الكَتيبَةِ إذ

طارَ لِأَطرافِ الظُباتِ وَقَد

فَأَصبَحوا عِندَ اِبنِ جَفنَةَ في ال

أَغلالِ مِنهم وَالحَديدِ عُقَد

إِذ مُخنَبٌ في المُخنَبينَ وَفي الن

نَهكَةِ غَيٌّ بادِئٌ وَرَشَد

معلومات عن علقمة الفحل

علقمة الفحل

علقمة الفحل

علقمة بن عَبَدة (بفتح العين والباء) بن ناشرة بن قيس، من بني تميم. شاعر جاهلي، من الطبقة الأولى. كان معاصراً لامرئ القيس، وله معه مساجلات. وأسر (الحارث ابن أبي شمر الغساني)..

المزيد عن علقمة الفحل

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة علقمة الفحل صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الرجز


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس