الديوان » العصر المملوكي » ابن الوردي »

كان والله عفيفا نزها

عدد الأبيات : 2

طباعة مفضلتي

كانَ واللهِ عفيفاً نزهاً

ولهُ عرضٌ عريضٌ ما اتهمْ

وهْوَ لا يدري مداراةَ الورى

ومداراةُ الورى أمرٌ مُهمْ

معلومات عن ابن الوردي

ابن الوردي

ابن الوردي

عمر بن مظفر بن عمر بن محمد ابن أبي الفوارس، أبو حفص، زين الدين ابن الوردي المعرّي الكندي. شاعر، أديب، مؤرخ. ولد في معرة النعمان (بسورية) وولي القضاء بمنبج، وتوفي بحلب...

المزيد عن ابن الوردي

تصنيفات القصيدة