الديوان » العصر المملوكي » ابن الوردي »

رشفت عند اللقا من حلو ريقتها

عدد الأبيات : 2

طباعة مفضلتي

رشفْتُ عندَ اللقا مِنْ حلوِ ريقَتِها

قَطْرَ النباتِ فزالَ البؤسُ واللهبُ

وقالَ أبشرْ بطولِ الوصلِ في دعةٍ

فأوَّلُ الغيثِ قطرٌ ثمَّ ينسكبُ

معلومات عن ابن الوردي

ابن الوردي

ابن الوردي

عمر بن مظفر بن عمر بن محمد ابن أبي الفوارس، أبو حفص، زين الدين ابن الوردي المعرّي الكندي. شاعر، أديب، مؤرخ. ولد في معرة النعمان (بسورية) وولي القضاء بمنبج، وتوفي بحلب...

المزيد عن ابن الوردي

تصنيفات القصيدة