الديوان » العصر الجاهلي » عمرو بن كلثوم »

هلا عطفت على أخيك إذ دعا

عدد الأبيات : 3

طباعة مفضلتي

هَلّا عَطَفتَ عَلى أُخَيِّكَ إِذ دَعا

بِالثُكلِ وَيلَ أَبيكَ يا اِبنَ أَبي شَمِر

غادَرتَهُ مِزَعَ الرِماحِ وَأَسهَلَت

لَكَ وَردَةٌ كَالسيدِ طامِيَةُ الحَضَر

فَذُقِ الَّذي جَشَّمتَ نَفسَكَ فَاِحتَسِب

مِنها أَخاكَ وَعامِرَ بنَ أَبي حُجُر

معلومات عن عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم بن مالك بن عتّاب، من بني تغلب، أبو الأسود. شاعر جاهلي، من الطبقة الأولى. ولد في شمالي جزيرة العرب في بلاد ربيعة. وتجوّل فيها وفي الشام والعراق..

المزيد عن عمرو بن كلثوم

تصنيفات القصيدة