الديوان » العصر الايوبي » أسامة بن منقذ »

الناس كالطير والدنيا شباكهم

النّاسُ كالطّيرِ والدّنيا شِباكُهُمُ

وهُمْ بها بَيْنَ ركَّاضٍ ومُخْتَبِطِ

والموتُ قَنّاصُهُم يأتي على مَهَلٍ

لِهُلْكِهِم بَيْنَ مَذْبوحٍ ومُعْتَبِطِ

وقد شُغِلْنا بدُنيانا وزُخْرِفها

فالخلقُ ما بين مَحزونٍ ومُغتبِطِ

هذا يُسرُّ بحالٍ لا تَدومُ وذا

يبكي على الفَوتِ من دنياهُ والفَرَطِ

ولَيس يَسوى الذي نالَ الملوكُ من الدْ

دُنيا فدَعْ غيرَهُم كفّاً من العَبَطِ

معلومات عن أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

سامة بن مرشد بن علي بن مقلد بن نصر بن منقذ الكناني الكلبي الشيزري، أبو المظفر، مؤيد الدولة. أمير، من أكابر بني منقذ أصحاب قلعة شيزر (بقرب حماة، يسميها الصليبييون Sizarar)..

المزيد عن أسامة بن منقذ

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أسامة بن منقذ صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس