الديوان » فلسطين » إبراهيم طوقان » يوم كنا نقول عاكسنا الده

عدد الابيات : 6

طباعة

يَومَ كُنا نَقول عاكَسنا الده

رُ وَجَدنا مِن صحبنا مَن يَلوم

فَيَقولون اِتّق اللَه وَاِقنَع

كَم تَظلّمت طامِعاً يا ظَلومُ

هَذِهِ نُزهة وَأَنتَ تَراها

كُلَ يَومٍ فَما عَساكَ تَرومُ

وَيحَهُم لَو يَرون ما صَنَعَ الده

ر لَقالوا معذب مَشئوم

كُنتُ أَرجو لَو أَن نزهة أَضحت

في مَكان قَد كُنتُ فيهِ أُقيم

لَم يَكُن ما رَجَوتُ حَتّى تَرحّل

تُ فَمَن ظالم وَمَن مَظلومُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن إبراهيم طوقان

avatar

إبراهيم طوقان حساب موثق

فلسطين

poet-ibrahim-tuqan@

130

قصيدة

1

الاقتباسات

170

متابعين

إبراهيم بن عبد الفتاح طوقان. شاعر غزل، من أهل نابلس (بفلسطين) قال فيه أحد كتابها: (عذب النغمات، ساحر الرنات، تقسم بين هوى دفين، ووطن حزين) تعلم في الجامعة الأميركية ببيروت، ...

المزيد عن إبراهيم طوقان

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة