الديوان » فلسطين » إبراهيم طوقان »

تعلقها قلبي ولم أدر ما اسمها

تعلقها قلبي ولم أدْرِ ما اسْمُها

وفي عيْنها ما بي وما سمعتْ باسمي

وما كان الاّ في الطريقِ لقاونا

ولحظٌ كباقي الناس يرْمي ولا يُصمي

أَما عجبٌ والأرضُ مَلأى بمثلها

هُيامي بها دونَ الحسانِ على رغمي

وما بالُها لم تحمل الوجْدَ والهوى

لغيري لهُ روحي ولمْ يعدُهُ جسمي

أراها فلم أملِكْ تَهالُك واهنٍ

بجنبيَّ مسلوبِ الجراءَ ةِ والعزم

فيخطفُ لوْني فرطُ ما أنا واجدٌ

بها وبما يُلقى هواها على وهمي

يُخيَّلُ لي أني دنوتُ فأعرضتْ

فاصرفُ وجهي مثقل الصدر بالغمَ

ظننتُ بها سوءاً ولم تجنِ بعدما

يُظنُّ به ما أشبه الظنّ بالإثمِ

ويُعربُ عن سِرِّ الضُّلوعِ شحوبُها

إذا ما تلاقينا فبئْسَ إذنْ زَعْمي

وأُقسِمُ لو حدثتها وتكشَّفتْ

سرائِرنا ما شَذَّ عن همِّها همي

هوى ألّفَتْ شتَّى القلوبِ يمينُه

وكْم قَطعَتْ يُسراهُ مِن صِلةِ الرَّحمِ

إذا كان في دنيا الهوى مثلما أرى

فأيُّ عجيبٍ في هوى العُمي والصمِّ

معلومات عن إبراهيم طوقان

إبراهيم طوقان

إبراهيم طوقان

إبراهيم بن عبد الفتاح طوقان. شاعر غزل، من أهل نابلس (بفلسطين) قال فيه أحد كتابها: (عذب النغمات، ساحر الرنات، تقسم بين هوى دفين، ووطن حزين) تعلم في الجامعة الأميركية ببيروت،..

المزيد عن إبراهيم طوقان

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة إبراهيم طوقان صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس