الديوان » العصر العباسي » الأمين العباسي »

صل من هويت ودع مقالة حاسد

صِل من هَويتَ ودَع مقالة حاسدِ

ليسَ الحسودُ على الهوى بمُساعِدِ

لم يَخلُقِ الرحمنُ أحسنَ منظراً

مِن عاشِقَينِ على فراشٍ واحدِ

مُتعانِقَينِ عليهما أُزُرُ الهَوى

مُتَوسِّدَين بمِعصَمٍ وبِساعِدِ

وإذا صَفا لكَ من زمانِكَ واحِدٌ

فهو المُراد وعِش بذاكَ الواحدِ

وإذا تألَّفَتِ القلوبُ على الهوَى

فالناسُ تضربُ في حديدٍ بارِدٍ

يا من يلومُ على الهوَى أهلَ الهوى

هل تَستَطيعُ صلاحَ قلبٍ فاسِدِ

يا ربّ يا رحمن تُحسِن خَتمَنا

قبل المماتِ ولو بيومٍ واحدِ

معلومات عن الأمين العباسي

الأمين العباسي

الأمين العباسي

محمد بن هارون الرشيد بن المهدي بن المنصور - خليفة عباسي. ولد في رصافة بغداد. وبويع بالخلافة بعد وفاة أبيه (سنة 193هـ) بعهد منه، فولى أخاه المأمون خراسان وأطرافها...

المزيد عن الأمين العباسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأمين العباسي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس