الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

هلا غنيتم بما غنى به الوتر

هلا غنيتم بما غنّى به الوترُ

فتسمعوا منه يا عشاقه وَتَروا

فإن في نغمة الطنبور بارقة

من البروق التي في القلب تستعر

واستنطقوا الدفَّ ينطقْ بالإشارة عن

معنىً بدا وهو في الأكوان مستتر

وهي المعاني تراءت في السماع لنا

عنها لقد كان محجوباً بها البصر

وأخبرتنا إشارات الصنوج بها

فهيَّم القلبَ منا ذلك الخبر

حتى انعطفنا على السنطير نسأله

عن عينه فتبدى منه لي أثر

وقال لي الناي إني من إشارته

ونفخ روحي منه تبعث الصور

والعود عاد بصوت في الغناء شجٍ

وقال نحن وأنتم كلنا عبر

ونسبة الأمر منا في الوجود سوا

ومن مشى في ظلام غره القمر

وما السماع بهادي العاشقين له

ما لم يكن حاصلاً من قبله النظر

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس