الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

أقبل الحب علينا

أقبل الحبّ علينا

بعد إعراض الصدود

فأحال الغين عينا

متعتنا بالشهود

فشربنا وسقينا

خمر توحيد الوجود

أين من يسكر أينا

وهو لا يخشى الحدود

خمرةً لولا سناها

ما بدت منها الكؤس

عطّر الكونَ شذاها

وسرى يحيي النفوس

كم نديمٍ قد حساها

وهي تُجلَى كالعروس

فأدرها لي يميناً

واغتنم سعد السعود

وامزج الكأس بذكرى

شيخنا قطب الزمان

من علت كيلانُ فخرا

بعلاه الزِبرَقان

حاز في بغداد قبرا

هو فردوس الجنان

فهو البحر يقيناً

ورده عذب الورود

شيم كالزهر دلّت أنّه الليث الهمام

وله دانت وذلّت جلّ أعناق الأنام

فإذا النكبة حلّت ونأت عنك الكرام

فانحه حيناً فحينا تلق نجدات الأسود

فهو القدح المعلّى من بني طه الرسول

من دنا ثمّ تدلّى وتهنّا بالوصول

فعليه الله صلّى كلّما هبّت قبول

وبه ساق إلينا كلّ إنعامٍ وجود

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس