خَليلِي إن اشْتَقْتَني مرّةً

تَشوَّقَكَ القلْبُ منّي مِرارا

وما زِلْتُ أصْفيكَ محْضَ الوِدادِ

وأمْنَحُكَ الحُبَّ بحْتاً نُضارا

جعلْتُكَ في حادِثِ الدّهْرِ سُوراً

وفي معْصَمِ الفخْرِ منّي سِوارا

وأعْدَدْتُ وُدَّكَ كَنْزاً عَتيداً

أقَمْتُ الوَفاءَ علَيْهِ جِدارا

لعَمْرُكَ لو حِيزَ لي مُلْكُ كِسْرى

وخاقانَ ذي التّاجِ أو مُلْكُ دارا

وخُيِّرتُ في ودِّكَ المُرْتَضى

وفيهِ لَمِلْتُ إليْكَ اخْتِيارا

نسَبْتَ ليَ الذّنْبَ ظُلْماً ولوْ

جنَيْتُ لأمّلْتُ منْكَ اغْتِفارا

فمِثْلُكَ مَنْ يعْثُرُ الخِلُّ يوْماً

فيُغْضي لهُ ويُقيلُ العِثارا

فكيْفَ وكيفَ ولا ذنْبَ لي

سوى الودِّ مهْما أعَدْتَ اعْتِبارا

فَما لكَ عوفِيتَ تُرْضي العِدا

وتولِي البِعادَ وتُبْدي النِّفارا

تَوارَيْتَ عنْ ناظِري ظاهِرا

وشخْصُكَ في الفِكْرِ ما إنْ تَوارَى

وأحْلَلْتَني للأمانِ حِمىً

رَمَيْتُ بِها منْ فؤادي الجِمارا

فمُنَّ بعُتْباكَ بعْدَ العِتابِ

فكُنْتُ أؤمِّلُ عنْكَ اصْطِبارا

معلومات عن لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

محمد بن عبد الله بن سعد السلماني اللوشي الأصل، الغرناطي الأندلسي، أبو عبد الله، الشهير بلسان الدين ابن الخطيب. وزير مؤرخ أديب نبيل. كان أسلافه يعرفون ببني الوزير. ولد ونشأ..

المزيد عن لسان الدين بن الخطيب

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة لسان الدين بن الخطيب صنفها القارئ على أنها قصيدة شوق ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس