ألا لبيك يا ثاني القرون

حديثك والحديث لذو شجون

تمثل بيننا الماضي فكدنا

نشاهد ما تقصه بالعيون

هنا الحبحاب عبد الله خطت

يداه البيت تخطيط الحصون

تذكرنا المعاهد من بناها

فتدعونا لمعرفة اليقين

هنا الزيتونة الهادي سناها

بنور الله لا نور الغصون

فلا شرقية بلغت علاها

ولا غربية في أي حين

لها في نسبة البيت افتخار

تأيد بالشروح وبالمتون

فبات المعهد العلمي بحرا

يفيض عليك بالدر الثمين

إذا استمطرت راحا من ذويه

جرت كالسيل من ماء معين

تسلسلت الفحول به هداة

تمشت بين سهله والحزون

تصفح دفتر الملوين تصفح

عن الكشاف للسر المصون

فلولا الدهر حركنا لأودت

بنا الأحلام في ذاك السكون

بني الزيتونة الخضرا هلموا

بهمتكم لتحقيق الظنون

وكونوا الروضة الغناء تزهو

بأنوار المعارف واليقين

معلومات عن الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

محمد الشاذلي بن محمد المنجي بن مصطفى خزنه دار. شاعر تونسي. أصله من المماليك. نشأ في بلاط تونس وولي فيه بعض الأعمال. وأقيل أو استقال، في خلال الحركة (الدستورية) إثر موت..

المزيد عن الشاذلي خزنه دار

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشاذلي خزنه دار صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس