الديوان » تونس » الشاذلي خزنه دار »

صبرا لحكمك صبرا

صبرا لحكمك صبرا

يا مانح الكسر جبرا

فما تعاظم خطب

إلا وأجزلت أجرا

أي الخطوب توازي

خطبا أتى اليوم قهرا

فيه ابتليت بفقدي

أبي فأصبحت صفرا

أبكي الحنان وأبكي

بكى لأجله مرا

دم الأبوة فيه

دمع البنوة أجرى

أعظم لرزئه رزءا

مذ غاله الموت غدرا

ما العيش إلا هواء

قل كيف يحسب عمرا

والحي فيها عليل

حتى إذا مات يبرا

إما بكيت لميت

فالحي أولى وأحرى

تبكي الشمائل منه

إذ بافتقاده تعرى

كمثل من قد بكينا

وسوف نبكيه دهرا

أبي أعز فقيد

علي في الناس طرا

وفاته يوم سبت

في أول العام شهرا

عشرون يوما تقضت

منه وخلف عشرا

فأشبه الأم موتا

يوما وشهرا وقبرا

إذ قبرها صار شفعا

وكان قبله وترا

كلاهما في سرور

ورحمة الله تترى

وكيف والجار عبد

العزيز بالفضل أدرى

أمسى أبي له ضيفا

وحسبه ذاك فخرا

بشرى لضيفه بشرى

بشرى لمنجيه بشرى

من عترة الخرنداري

ذاك الذي كان صدرا

ورب ذا الرمس ثاني ال

أبنا وأشهر ذكرا

قد كان أطهر عرضا

وأشرف الآل قدرا

تلو الدين مطيعا

يبدو والله برا

قد عاش فيها شريفا

وفي ضميره حرا

تدرج الفضل فيه

حتى استتمه بدرا

في دولة الناصر اسما

قل زاده الله نصرا

أمير تونس أسنى ال

بايات شأنا وعصرا

أعد فيه انتمائي

بالوالد اليوم برا

إن غاب شخصه عني

ما غاب واللّه فكرا

قد كان بي ذا اعتناء

ينسر إن قلت شعرا

فعز فيه رثائي

وكان أوحش ذكرى

يا زائر القبر فاقرأ

له الفواتح عشرا

وانثر عليه دعاء

مما تلوته زهرا

وأنشده عني وأرخ

دنيا حمدت وأخرى

معلومات عن الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

محمد الشاذلي بن محمد المنجي بن مصطفى خزنه دار. شاعر تونسي. أصله من المماليك. نشأ في بلاط تونس وولي فيه بعض الأعمال. وأقيل أو استقال، في خلال الحركة (الدستورية) إثر موت..

المزيد عن الشاذلي خزنه دار

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشاذلي خزنه دار صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المجتث


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس