الديوان » اليمن » محمد الشوكاني »

من ظن في بعمته أنها

مَنْ ظَنَّ في بِعْمَتِهِ أَنَّها

زائِلَةٌ فَهوَ بِها في عَذابْ

ورُبّما نَغَّصَ عَيْشَ الفَتَى

خَواطِرُ السُّوءِ وسُوءُ الصّحابْ

فَعِشْ بِما خَوِّلْتَهُ في هَنا

ولا تَقُلْ أَخْشَى عَلَيْهِ الذَّهابْ

واطَّرحِ الهَمَّ إلى حِينِهِ

إنْ عَضَّ هَذا الدَّهْرُ يَوْماً بنابْ

فالحُزْنُ ممّا لَمْ يكُنْ لا يَرَى

بِهِ صَحيحُ العَقْلِ يَوْماً مُصابْ

وكُلُّ ما قَدْ كانَ فالغَمُّ لا

يَرُدُّ ما فاتَ ولا الاكْتئابْ

فالغَمُّ كُلُّ الغَمِّ وقْتٌ غَدا

فِيهِ الفَتَى إن ما يُكَدِّرْه طابَ

واسْأَلْ إلَهَ العَرْشِ دَفْعَ الذي

تَخافُه في النائِباتِ الصّعابْ

وكُنْ بِهِ مُسْتَمْسِكاً إِنْ دجا

لَيْلُ خُطُوبٍ حالِكاتِ الخِضابْ

معلومات عن محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد بن علي بن محمد بن عبد الله الشوكاني. فقيه مجتهد من كبار علماء اليمن، من أهل صنعاء. ولد بهجرة شوكان (من بلاد خولان، باليمن) ونشأ بصنعاء. وولي قضاءها سنة 1229..

المزيد عن محمد الشوكاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمد الشوكاني صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس