الديوان » اليمن » محمد الشوكاني »

الذي لاح وهو فصل الخطاب

الّذي لاحَ وَهْوَ فَصْلُ الخِطابِ

بَعْدَ حَمْدِ الْمُهَيْمنِ الوَهّابِ

إنَّ ذِكْرَ الإلَه في أَوَّلِ الْمَلْ

حُونِ ثُمّ الرّسُولِ غَيْرُ مُعابِ

والعُمُوماتُ قَدْ أَتَتْنا بِما في

هِ جَلاءُ الشُّكُوكِ والاِرْتيابِ

وعُمُومُ الخِطاب حالاً وَوَقْتاً

وزَماناً مِنْ لازِماتِ الخِطابِ

فَعَلَى مُدَّعي الخُصوصِ لِمَ

ا عَمَّ بَيانُ التَّخْصيصِ بالآدابِ

والذي قَدْ أجازض في مَرْكزِ الْمَنْ

عِ لِما حادَ عَنْ طَريقِ الصَّوابِ

قَدْ أَعَدَّ النُّقُوضَ مِنْ كُلِّ وَجْهٍ

وأَبانَ العِراضَ في كُلّ بابِ

معلومات عن محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد بن علي بن محمد بن عبد الله الشوكاني. فقيه مجتهد من كبار علماء اليمن، من أهل صنعاء. ولد بهجرة شوكان (من بلاد خولان، باليمن) ونشأ بصنعاء. وولي قضاءها سنة 1229..

المزيد عن محمد الشوكاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمد الشوكاني صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس