الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

قل لشيخ يؤذي النبي عناداً

قل لشيخ يؤذي النبي عناداً

برجال من آله اهل حال

تدعي سيرة الرجال وتؤذي الآ

ل والآل هم عيون الرجال

انت خضت الدجا بقفر بلا نو

ر فمزقت في ضروب الضلال

تغضب المصطفى وتبغي رضاء

الله هذا تشيخ الجهال

قد تجرأت واقتحمت لغاب اللي

ث حتى عبثت بالاشبال

قف رويداً طوى لك الله قهرا

بتماديك يا اسير الخيال

غارة المصطفى شوتك بنار

اوقدتها غيبا صروف الليالي

خض بآل النبي فالموعد

الله وشمس الغرور رهن الزوال

يا مسيكين انت طورا عجوز

وكما انت عاجز ذو خيال

لو تدبرت ما دهاك لاقلع

ت واخلصت توبة في الحال

لكن السهم من يد الغيب ادما

ك تقلب بجرحه القتال

انت افرطت بالتمادي وللآ

ل خيول في ساحة الاحوال

حسبك الزور والغرور ومحق ال

دين حقدا وحسبهم ذو الجلال

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس