الديوان » سوريا » بطرس كرامة »

يا ذا الخليل الذي في قوله ثقة

يا ذا الخليل الذي في قوله ثقةٌ

والدر في نظمه الوضاح منتظم

زرني وكن منصفا حبّا بعهدك لي

إني لوفدك بالمرصاد ملتزم

ها قد أتى لك برذونٌ وعدك لي

قد حان والشوق عندي شأنه ضرم

فقم وبادر فتحظى في سنا فرحٍ

ولثم كفّ أمير زانهُ الكرم

وحيّ ربعاً بهِ الأفراح سامية

وقد تأيد فيهِ للثنا عَلم

وصاح في دوحه ورق السرور على

غصن الهناء بروضٍ زهره النعم

وأمّ بيتاً لدين المجد منتهضاً

في خير مولى شدت في فضله الأمم

فهو البشيرُ الذي أدنى مآثرهِ

لم يحصها عدداً كلّا ولا قلم

به تسامى هنا لبنان مرتفعاً

وجادهُ هاطل الأنعام والديم

لا زال في السعد والإقبال ما مدحت

سواجعٌ ليغني في ثناهُ فمُ

معلومات عن بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس بن إبراهيم كرامة. معلم. من شعراء سورية. مولده بحمص. اتصل بالأمير بشير الشهابي (أمير لبنان) فكان كاتم أسراره. وكان يجيد التركية، فجعل مترجماً في (المابين الهمايوني) بالآستانة فأقام إلى أن..

المزيد عن بطرس كرامة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بطرس كرامة صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس