الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

الحمد لله لي من عترتي قمر

الحمد لله لي من عترتي قمر

ما زال في برج هام السعد طالعه

كأسمه حسن الاخلاق جمله

برتبة الرفعة الوفرى تواضعه

وزانه كرم جم ومنطقه

يكاد يعشق منه اللفظ سامعه

وحكمة وكمال صين في ادب

قد لاح من قبة العرفان لامعه

وازدان بالدين والتقوى فقام له

عز بتمداحه عجت طلائعه

يثنى عليه رعاه الله من امم

والدهر تصغى لما يثنى مسامعه

ما حطه طيش خبل وهو عن مدد

عزم الرفاعي للعلياء رافعه

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس