الديوان » العصر الايوبي » ابن نفادة »

شاق الحمام فباح بالأشجان

شاقَ الحمام فباح بالأَشجانِ

عِقدُ النَدى في جيد غُصن البانِ

وَتَأوُّدُ الغيدِ النَواعم شاقَني

فله ولي نَوحٌ على الأَغصان

لي بِالحُدوجِ وبِالغواني صَبابَةٌ

ولي بوردِ الرَوض وَالرَيحان

وَلو انَّني واصَلتُ من أَحبَبتُه

يوماً لكان وَكنتُ في بُستان

معلومات عن ابن نفادة

ابن نفادة

ابن نفادة

شمس الدولة أحمد بن نفادة السلمي الدمشقي. شاعر، أمير، كان عند السلطان صلاح الدين بن أيوب في عداد رؤساء الأجناد الذين يسمونهم بالأمراء. ولد بدمشق ومات بها. كان شاعراً مجيداً له من القصائد..

المزيد عن ابن نفادة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن نفادة صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس